قطاع التخطيط

يعتمد قطاع التخطيط وتنفيذ الميزانية البلدية على قوانين عامة لم تُحيَّنْ لمواكبة المتغيرات السياسية في ليبيا. كما لم يتمّ إلى حدّ الآن تخصيص اعتمادات لباب التنمية والكتفاء برصد ميزانيات للتسيير والصيانة والطوارئ. كما أنّ البلدية تجد صعوبات في الحصول على الأموال المرصودة من الدولة. في المقابل لا يمكن للبلدية بمواردها الذاتية المحدودة تحقيق التنمية المحلية.

تطور الموارد المالية لبلدية القرضة

  سنة 2014 سنة 2015
باب الاستثمار 0 0
باب التسيير 1200000 900000

تحليل قطاع التخطيط

نقاط القوة:

  • وجود خبرات محلية
  • الدعم المالي من الوزارة
نقاط الضعف:

  •  عدم توفر ميزانيات
  • عدم القدرة على ضبط الإيرادات من الجهات المحلية
  • وضع قيود على بنود الصرف
الفرص:

  • الإستفادة من الجباية لدعم الخزانة العامة
المخاطر:

  • وجود تفويضات آلية بدون تغطية نقدية

رهانات قطاع التخطيط:

  • وضع الرقابة المشددة على الجهات ذات الجباية داخل نطاق البلدية
  • تقديم خطط مستقبلية” قصيرة – متوسطة – طويلة المدى” تعود بالنفع على البلدية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *